الرئيسية » موسوهة دهشة » الآداب والعلوم الإنسانية » التربية والتعليم » د. عبدالمجيد حميد الكبيسي – محتوى التربية السكانية

د. عبدالمجيد حميد الكبيسي – محتوى التربية السكانية


الخميس، ٤ مارس، ٢٠١٠

د. عبدالمجيد حميد الكبيسي : محتوى التربية السكانية

محتوى التربية السكانية

في كتب الجغرافية المدرسية لصفوف المرحلة الثانوية في العراق

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الباحث

د. عبدالمجيد حميد ثامر الكبيسي

المديرية العامة للتربية في محافظة الانبار

مدير الاعداد والتدريب

بحث ديموغرافي تربوي منشور في مجلة جامعة الانبار للعلوم الانسانية

(مجلة علمية دورية محكمة فصلية ) تصدرها جامعة الانبار

المجلد الرابع – العدد الرابع – كانون الاول 2009

(ص216- 231 )

2009م 1431هـ

بسم الله الرحمن الرحيم

[...واذكُرُوا إذ كُنتُم قليلًا فكثركُم...]

صدق الله العظيم

(الأعراف86)

محتوى التربية السكانية

في كتب الجغرافية المدرسية لصفوف المرحلة الثانوية في العراق

تعريف بالبحث

مشكلة البحث

تمثلت مشكلة البحث بالاسئلة الآتية:

■ مامدى توافر مفاهيم التربية السكانية في كتب الجغرافية للمرحلة الثانوية في العراق.

■ ماهو ثقل الوزن النسبي للمحتوى السكاني في كتب الجغرافية للمرحلة الثانوية حسب صفوفها الستة وحسب المستويين المتوسط والاعدادي.

■ ماهو مستوى معرفة ومهارة مدرسي ومدرسات الجغرافية للمرحلة الثانوية بتحديد حجم القضايا السكانية في مادة الجغرافية التي يدرسونها .

هدف البحث واهميته

هدف البحث التعرف على مدى توافر مفاهيم التربية السكانية في كتب الجغرافية لصفوف التعليم الثانوي ، وتحديد الوزن النسبي لها ، والوقوف على مدى معرفة مدرّسيها ومدرّساتها بحجم القضايا السكانية التي تتضمنها تلك الكتب.

اما اهميته فهي: التعرف على بعض اوجه وضع التربية السكانية في المناهج المدرسية في العراق وبالتحديد كتب مادة الجغرافية ، واعداد مصفوفات مفاهمية سكانية لمادة الجغرافية في ضوء النشاط العالمي والتجديد التربوي ومتطلبات التنمية في القطر، واستفادة مخططي المناهج وصنّاع القرارفي تطعيم الكتب المدرسية للجغرافية بها ،فضلا عن الضرورة الملحة في تدريب واعداد مدرسي ومدرسات الجغرافية للمرحلة الثانوية باستخدام الطرق والاستراتيجيات المناسبة . واخيرا سد جزء من الفراغ المعرفي في مجال الدراسات السكانية في العراق .

حدود البحث

اقتصر البحث على:

■ كتب الجغرافية للصفوف الستة للمرحلة الثانوية في العراق: الاول، الثاني، الثالث،الرابع العام، الخامس الادبي، السادس الادبي.والتي نشرت عام 2005، 2006 .

■ اقتصرالبحث على المدرسين والمدرسات الذين يقومون بتدريس الجغرافية في محافظة الانبار للعام الدراسي 2006/2007 .

■ وزن محتوى التربية السكانية الذي يتضمن الابعاد الديموغرافية للمحتوى السكاني في مادة الجغرافية لصفوف التعليم الثانوي (المصفوفة الاولى لمحتوى للتربية السكانية).

تحديد المصطلحات

التربية السكانية

عرفها الباحث اجرائيا بأنها " جهد تربوي مقصود يهدف الى تمكين المتعلمين في الحصول على المعارف والمواقف والقيم الضرورية اللازمة لفهم وتقييم الوضع القائم في المجال السكاني, والعوال المؤثرة فيه,وتأثيرهذا الوضع في رفاهية الاسر, والجماعات والبلد والعالم، حاضرا ومستقبلا, ثم اتخاذ القرارات العقلانية والقيام بالسلوك المناسب بما يخدم التنمية الشاملة في ظل مقومات المجتمع وامكاناته".

محتوى التربية السكانية

عرفه الباحث اجرائيا بأنه "مجموع المعارف والمعلومات والمفاهيم والمبادئ التي تهتم بالقضايا السكانية وعلاقاتها المتشعبة والمتبادلة التأثيرمع متغيرات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبشرية والبيئية،على مستوى الكل أي المجتمع، وعلى مستوى الجزء أي الفرد أو العائلة ".و يطلق احيانا على المحتوى السكاني اصطلاحا:محتوى التربية السكانية

.

كتب الجغرافية

هي الكتب المدرسية المقرة من قبل وزارة التربية للصفوف الستة للمرحلة الثانوية الثانوي للعام الدراسي2005/2006، 2006/2007.

المرحلة الثانوية

تمثل المرحلة الثانوية في العراق المستوى الثاني في السلم التعليمي، وتكون على مستويين متتاليين: المتوسط ( الاول، الثاني ،الثالث) والاعدادي ( الرابع، الخامس ، السادس).

خلفية نظرية

محتوى التربية السكانية

يعد المحتوى – المضمون- العنصر الثاني من عناصر المنهج الدراسي للتربية الـسكانية, حيث تشكــــل الخطوط العريضة لجوهـــــره مفهومـــا ضيقا للمنهـــج.(Yadav,1999VII:p.1)

والمحتوى عبــــــــــارة عن مجموعة من:" المعلومات, والمبادئ, والمفاهيم, والافكار, وما يصاحب ذلك من رسوم وصورواشكال توضيحية وأسئلة وتطبيقات، وتشمل هذه المصطلحات المعرفية موضوعات جديدة كليا على المتعلمّ, وموضوعات اخرى وضعت لمساعدة وتحقيق الترابط بين المقررات, كما ان المحتوى هو الوسيط الذي تتحقق من خلاله الأهداف التعليمية " .(الكبيسي,2007:ص137)

واذا كانت " الدراسات السكانية " تعرّف بأنها مجموعة المعارف والمفاهيم والنظريات التي تصف أو تحاول تفسير حركية السكان, وعلاقتها بالأوساط الاجتماعية والثقافية والسياسية والبيولوجية فانها تشكل قاعدة معرفية رصينة لابد منها في مجالات الثقافة السكانية ومتطلبات التنمية . وفي الوقت نفسه لاتشكّل الدراسات السكانية علما متكاملا, فهي تعبير يستخدم ضمن إطار المصطلحات التربوية, ويوازي تنسيقا للمضامين التي تفرزها العلوم المختلفة والاختصاصات المهنية. (Pandey,1999 I:p.5)

وفي ضوء ذلك يتألف "المحتوى السكاني" من مجموع المعارف والمعلومات والمفاهيم والمبادئ التي تصف, أو تشرح, أو تفسّر, أو تحلّل القضايا السكانية مثل: حجم السكان وتوزيعهم ودينامياتهم وتركيبهم، وعلاقة ذلك يالعوامل الاجنماعية والاقتصادية والثقافية على مستوى الكل والجزء. (يونسكو,1986:ص16)

وعندما يؤطّر المحتوى السكاني بالمنهج التربوي وفقا لتصميم مدرروس ومجهز، ينسجم مع البنية التربوية والانماط التعليمية السائدة في البلد، وبلغة يفهمها المدرسون والطلبة ،فأن هذا المحتوى يطلق عليه "محتوى التربية السكانية".(Pandey,1999 I :pp.7-9)

ويختلف محتوى التربية السكانية من بلد إلى اخر وفقا للتراث الثقافي الوطني والاوضاع السكانية في كل دولة، كما يختلف بين الباحثين المهتمين بها ، فضلا عن تفاوت في حجم دائرة الاهتمام .( سلوم ، 2005 :ص478)

واستنادا الى مفاهيم النظرية النظمية فأن محتوى التربية السكانية يقسم الى ثلاثة اقسام ( انطلاقا من المفاهيم الاكثر عمومية الى اقلها ) :

1.المجالات (القاعدة المعرفية للتربية السكانية) :

وهي الميادين العلمية التي تشتق منها مفاهيم التربية السكانية ، وتعد المدخل الرئيسي للتربية السكانية والاكثر عمومية، ومنها تشتق المضامين الرئيسة .

2.المضامين الرئيسة:

وهي روؤس الموضوعات السكانية المشتقة من المجالات ، وما يرتبط بها من مفاهيم على شكل حقائق ومعلومات ومعارف ومباديء ونظريات في التربية السكانية.

3.المضامين الفرعية:

وهي المعارف والمعلومات والمفاهيم المشتقة من المضامين الرئيسة ، وهي الكلمات المفتاحية للتربية السكانية.

(زيتون،1998:ص3) ،(الاحمدي،2007:ص14) ، (الاحمد،2004:ص387-388)

وتحكم المستويات الثلاثة اعلاه علاقة تفاعلية متكاملة بين مجالات التربية السكانية ومضامينها الرئيسة والفرعية.وتمتد هذه العلاقة فضلا عن الجوانب المعرفية ، الى اخلاقيات سكانية وقيم واتجاهات ومهارات تتطلب تضمينا في الاهداف والمحتوى والانشطة من قبل مخططي المناهج والبرامج ،كما تتطلب من المدرسين وضعها في الحسبان في طرائق تدريسهم ، وفي اختيارأدوات التقويم المناسبة لها . (سلوم،2005:ص947)

ومهما يكن من أمرفأن المفهوم الحالي للتربية السكانية هو نتيجة مسيرة تدريجية تتيح لنا خلاصتها أن نتلمس ابعادها المختلفة (يونسكو,1986:ص21) . وفي هذا السياق يمكن اعتماد مصفوفات مفاهمية سكانية والإطارالمفاهيمي الذي تندرج فيه ، ضمن تحليل المحتوى والتي يمكن ان تتضمن ما يأتي:

■ المفاهيم الاساسية (الرئيسة).

■ المفاهيم الفرعية.

■ المواضيع التي تنضوي تحت المواضيع الفرعية او تشكل ابعادا اساسية لها.

وقد تمّ إدراج هذه المفاهيم والمواضيع في مصفوفات يمكن من خلالها إدراك وجود المفهوم بحسب الكتاب والفصل والصفحة . وهذه المصفوفات هي :

الاولى: مصفوفة قضايا السكان.

الثانية: مصفوفة قضايا الصحة الإنجابية والجنسية.

الثالثة: مصفوفة قضايا النوع الاجتماعي. (نوفل، 2006:ص12-20)

وتختص المصفوفة الاولى اعلاه بمحتوى التربية السكانية في مادة الجغرافية فقط ( وهي موضوع البحث الحالي) ، حيث اعتمد في بناء او فحص هذه المصفوفة على ادبيات التربية السكانية (مع تعريقها جهد الامكان) وخصوصا وثائق اليونسكو, وبعض الدراسات الميدانية مثل : دراسة نوفل2006 ، ودراسة Olawepo2000 ، ودراسة زيتون1992، ودراسة القاعود1997.

اما المصفوفتان الثانية والثالثة اعلاه فتختصان بمحتوى التربية السكانية في المواد الدراسية الاخرى غير مادة الجغرافية ( الاجتماعيات، العلوم ، الاحياء، التربية الاسلامية ، الكيمياء، الفيزياء، التربية الصحية ، التربية الأسرية،التربية الرياضية،…..). ومن الممكن ان تكون مادة الجغرافية انموذجا يحتذى به منهجيا في بقية المواد الدراسية الاخرى غير الجغرافية فيما يخص المصفوفتين الاخريتين ،وذلك في بحوث قادمة حول التربية السكانبة.

الدراسات السا بقة

خلصت الحلقة الدراسية الاقليمية حول التربية السكانية وتطوير المناهج التي عقدت في الرباط /المغرب في شهر كانون الثاني عام 1980 ،وشارك فيها سبعة وثلاثون مربيا من سبع عشرة دولة عربية (بضمنها العراق) الى اجماع الرأي بانه على الرغم من التباين الكبير في الاوضاع الديموغرافية والاجتماعية والاختلاف في السياسات فان هناك اجماعا على تحبيذ التربية السكانية، كما ان هناك تقديرا لاسهامها المتوقع في الجهود الانمائية للاقطار العربية. (يونسكو1987:ص94)

وعدّت التربية السكانية (في الحلقة الدراسية اعلاه ) جزءا من عملية التعليم بمجملها، ويقصد منها مساعدة المتعلمين في تنظيم حياتهم ومحيطهم ومن ثم تحسين نوعية حياتهم، لذلك ليس ثمة تناقض بين التربية السكانية والقيم الثقافية للمجتمع العربي. كما ان صلتها وثيقة سواء بالبلدان التي ترغب في زيادة كثافة سكانها، او بالبلدان التي ترغب في تثبيت معدلات النمو السكاني لديها او تغييرانماط التوزيع السكاني فيها . ( الحفار،2007:ص13)

واشار اللقاني وبرنس عام 1982 الى ان التربية السكانية تقوم على حقائق مستمدة من علم الجغرافية، وذلك لاحتواء هذا العلم على معلومات عن الحياة الاسرية والتنمية الاقتصادية والسكان … ، وهذه المعلومات يمكن توجيهها اثناء عرضها الذي يحدث الأثر المطلوب في الطلبة، وهنا تأتي اهمية طرائق التدريس والنشاط المدرسي وحماسة المدرس وايمانه بالحقائق التي يقدمها للطلبة . (اللقاني وبرنس،1982:ص59)

كما اكد مؤتمر التطوير التربوي الشامل في عمان 1987 على ضرورة تدريس التربية السكانية وتنمية الوعي السكاني من خلال دمج مفاهيمها وبث مضامينها في المناهج الدراسية، وخاصة في مناهج الجغرافية ومقرراتها، ادراكا من المسؤولين آنذاك لاهمية العلاقة الوثيقة بين التربية السكانية وتدريس الجغرافية على نحو خاص، وتدريس المواد الاخرى على نحوعام .(القاعود،2001: ص 85)

وفي هذا السياق ترتبت – زمنيا – دراسات ميدانية عديدة ومنها التي تناولت محتوى كتب مادة الجغرافبة من القضايا السكانية نذكر بعضها كالآتي:

في عام 1992 قامت كارين واخرون (Karen and other) بدراسة مسحية في الولايات المتحدة لثلاثين نصا من النصوص المتوافرة في كتب الجغرافية لمؤلفين مشهورين للوقوف على محاولة استخراج مدى شرحها مفاهيم التربية السكانية ، وتمخضت النتائج عن مصفوفات تبين ترتيب كل نص في تخطيطه للموضوعات السكانية، وساعدت هذه المصفوفات المدرسين في وضع خطط حول نقاط الضعف لنصوصهم الحالية، ومعرفة المواد التي يحتاجونها في تحسين موضوعاتهم . (Karen and other , 1992)

كما اجرى زيتون عام 1992 دراسة في سوريا هدفت الى تطوير مضامين التربية السكانية في مناهج الجغرافية ، حيث تناولت محورين : الاول نظري : تضمن الاسس النظرية لنظام التربية السكانية والمسألة السكانية، وتحليل المضامين السكانية في مناهج وكتب الجغرافية وتقويمها . والثاني عملي: تضمن تجريب وحدة في التربية السكانية بعنوان« النمو السكاني العالمي» ، وتحسين مضامينها وقياس فاعليتها .توصلت الدراسة الى ان الكتب المدرسية لمناهج الدراسة في المرحلة الثانوية تفتقد مضامين التربية السكانية وتعاني من قصور كمي ونوعي ، اضافة الى وجود فاعلية عالية في التعلم الذاتي لمضامين الوحدة المتطورة . ( زيتون ، 1992: ص131-132 )

وفي دراسة متميزة قام بها القاعود وعباينه عام 1997 في الاردن / جامعة اليرموك بعنوان: « مدى توافر التربية السكانية في كتب الجغرافية للمرحلة الاساسية العليا في الاردن ومدى اكتساب المعلمين لها »، والتي هدفت الى التعرف على مدى توافر مفاهيم التربية السكانية من خلال تحليل محتوى كتب الجغرافية في هذه المرحلة الدراسية ، ووجهة نظر المعلمين الذين يدرسون الصفوف « الثامن ، والتاسع، والعاشر»، ومدى اكتساب المعلمين لها. واشارت النتائج الى ان كتاب الجغرافبة للصف العاشر كان في المرتبة الاولى من توافر مفاهيم التربية السكانية ، يليه كتاب الصف التاسع ، ثم الصف الثامن . ولم تظهر النتائج فروقا في مدى اكتساب المعلمين لمفاهيم التربية السكانية تعزى لجنس المعلم والتخصص والخبرة والمؤهل العلمي والمشاركة في الدورات والجامعة التي تخرج فيها . ( القاعود، 2001 : ص57)

واجريت دراسة في نيجيريا / جامعة IIorin / كلية التربية عام 2000, من قبل اولايبو (Olawepo) واستهدفت اقتراح إستراتيجية تقديم التربية السكانية على نحو مباشر إلى مناهج الدراسات السكانية في المدارس الثانوية النيجيرية, من اجل إظهار المفاهيم السكانية الجوهرية أمام تعامل المدرّسين معها . واقتصرت عينة الدراسة على كتب الدراسات الاجتماعية للصفوف الثلاثة لهذه المرحلة وبتركيز على كتب الجغرافيا . واعتمدت الدراسة طريقة تحليل المحتوى للمناهج القائمة لهذه الدراسات لاجل تحديد الأنماط الحالية للتربية السكانية, وذلك باستخدام ثلاثة أطر منفصلة عن بعضها البعض – مقترحة في ادبيات التربية السكانية – واختيار مواضيع ووحدات مرغوبة للتربية السكانية, ثم إعداد قائمة نهائية بها تدمج بمناهج الدراسات الاجتماعية الموجودة . وقد تمخّضت هذه الدراسة عن اعداد وحدات دراسية, تعود للتربية السكانية في مناهج الدراسات الاجتماعية بلغت 35 نوعا نصفها لمادة الجغرافيا .(Olawepo,2000:pp.125-140)

واجرت ديسوزا و كولسون (Colson & De souza) عام 2005 دراسة استقصائية عن التربية السكانية من وجهة نظر مدرسي الجغرافية في التعليم الثانوي الذين يشكلون نسبة 60% من مجتمع الدراسة في ولاية مينيسوتا الامريكية /مكتب المراجع السكانية/ جمعية التربية الجغرافية. واظهرت النتائج ذات الصلة بموضوع البحث ان الوقت المخصص للحصص الدراسية في مجال التربية السكانية يتراوح كمتوسط حسابي بين( 3-4 ) ساعات اسبوعيا ، وان 10% من السنة مكرسة لتعليم المواضيع السكانية(Colson & De souza,2005:pp.1-7) .

وفي عام 2006 قامت نوفل وآخرون في لبنان / المركز التربوي للبحوث والأنماء / وزارة التعليم العالي بتحليل محتوى الكتب المدرسية في مجال التربية السكانية في مرحلة التعليم الثانوي ، كان لكتب الجغرافية نصيب يربو على 18٪. وقد ارتكز التحليل على طريقة تحليل المحتوى حيث تم ادراج المفاهيم والمواضيع السكانية في مصفوفة يمكن خلالها ادراك وجود المفاهيم بحسب الكتاب والدرس والصفحة. وقد استندت الدراسة الى مراجع سكانية ووثائق دولية واقليمية واسعة الثراء العلمي والتربوي . وقد تم الاتفاق على تحديد العناوين الآتية بوصفها مفاهيم رئيسة للمحتوى السكاني في الكتب المدرسية التي خضعت الى التحليل :

■ توزع السكان.

■ بنية السكان .

■ الاسرة .

■ المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة .

■ الصحة الانجابية.

■ نمو السكان.

■ حركية السكان.

■ السكان والتنمية.

وقد تمخضت عن توصيات لمعالجة نواحي القصور والضعف في المحتوى السكاني الحالي ووضع خطط مرتبة للنهوض به بما يرفد التربية السكانية بالتطور المفاهيمي الذي يواكب التقدم على صعيد الوطن والعالم .

(نوفل واخرون,2006:ص19-64)

ويستخلص الباحث من هذه الدراسات مايأتي :

■ افتقار بعض كتب الجغرافية ومناهجها لمضامين التربية السكانية ان بعضها استخدم اسلوب تحليل المحتوى باعتماد المصفوفات المفاهمية.

■ استحدثت بعضها وحدات خاصة بمفاهيم التربية السكانية .

■ اكدت ادخال مفاهيم التربية السكانية باسلوب التطعيم وليس باسلوب المادة الجديدة المنفصلة.

■ ان المتوسط الحسابي للمحتوى السكاني في حدود 10% من السنة الدراسية.

■ انها تمهد للاستفادة من الاطار المفاهيمي للمصفوفات من قبل الباحثين الاخرين او الدول الاخرى بالاستناد الى انشطة المنظمات الدولية والاقليمية .

منهج البحث واجراءاته

انتهج الباحث منهج البحث الوصفي القائم على الدراسات المسحية (المسح العام تحليل المحتوى) من خلال استجواب عينة من مجتمع البحث بصورة غير مباشرة بهدف وصف وتحليل الظاهرة المدروسة ، اضافة الى تحليل محتوى الكتب المدرسية موضوعة البحث.

مجتمع البحث

يتكون مجتمع البحث من جميع مدرسي ومدرسات الجغرافية للمرحلة الثانوية في محافظة الانبار البالغ عددهم (611 ) مدرّسا ومدرّسة وهم يشكلون حوالي( 8% ) من مجموع مدرسي ومدرسات المحافظة. كما انهم يتوزعون على ( 367 ) مدرسة ثانوية بدرجات متنوعة وبجنس مختلف (بحسب احصاءات مديرية تربية الانبار) .

عينة البحث

تم اختيارعينة طبقية عشوائية من مجتمع البحث كما يأتي:

■ تم الاختيار العشوائي لـ 5٪ من مدارس مجتمع البحث أي ( 18) مدرسة ثانوية .

■ تم الاختيار العشوائي لفردين اثنين من مدرسي الجغرافية في كل مدرسة من مدارس العينة.

■ وبعد المعالجة الاحصائية لفاقد المستجيبين اصبح العدد النهائي(36) مبحوثا ومبحوثة.

اداة البحث

استعان الباحث بالاستبيان أداة لتحقيق اهداف بحثه المتضمنة تقدير الوزن النسبي للمحتوى السكاني (الملحق1)، وذلك بسبر ارآء المبحوثين من خلال ادلآئهم بنتائج عملية حساب عدد الصفحات في كل من المحتوى السكاني والمحتوى الكلى لكتب الجغرافية حسب كل صف من صفوف المرحلة الثانوية، ومن ثم تقدير النسبة المئوية. ويتم بعد ذلك مقارنتها مع تقديرات الباحث المناظرة.

وقد تحقق صدق المحتوى للأداة من خلال جمعها للبيانات التي تعكس نفس الموضوع المطلوب قياسه . كما تحقق الصدق الظاهري بعرضها على مجموعة من المتخصصين من ذوي الخبرة والدراية في الجغرافية وطرق تدريسها، حيث اقرت صيغة الاسئلة بعد تعديلات طفيفة عليها . اما ثبات الأداة فقد تأكد من خلال استخدام معامل الثبات (معامل ارتباط بيرسون ) بين تطبيقين للأداة بينهما اسبوعان على 15 مدرسا ومدرسة من غير عينة ، حيث كان هذا المعامل في حدود 0.92

الوسائل الاحصائية

تم تطبيق الصيغة الآتية لتقدير الوزن النسبي للمحتوى السكاني في كتب الجغرافية :

عدد الصفحات (للمحتوى السكاني)

وزن المحتوى = —————

مجموع الصفحات (للمحتوى الكلي)

× 100

(Colson & De souza,2005:pp.1-7

(الظاهر,1992:ص80 – 88)

كما تم استخدام التكرار والنسب المئوية والمتوسط الحسابي في المعالجات الاحصائية للبيانات .

مستلزمات البحث

1. لغرض تحديد الوزن النسبي للمحتوى السكاني في كتب الجغرافية في المرحلة الثانوية، اعتمد الباحث عدد الصفحات التي يقوم المدرس بتدريسها . وتم اعتماد أسلوبين لذلك وهما :

■ الأسلوب الاول، ويتمثل بوصف الفصل الخاص بالسكان حالياً في كل كتاب من الكتب المدرسية الستة للجغرافية محتوى سكانياً مستقلا ومتكاملا.

■ الاسلوب الثاني، وهو اسلوب ترتيب مقترح للمحتوى السكاني يعتمد تركيز التحليل على طريقة " تحليل المحتوى" التي تتمثل في تحديد المفاهيم الأساسية المتضمنة بدورها مفاهيم فرعية(ملحق 2), ويحتوي بعض هذه الاخيرة على عدد من المواضيع التي تنضوي تحتها, أو تشكّل ابعاداً اساسية لها. (نوفل,2006:ص20)

وقد تمّ إدراج هذه المفاهيم والمواضيع من خلال الأسلوب الثاني اعلاه في مصفوفة يمكن من خلالها إدراك وجود المفهوم بحسب الكتاب والفصل والصفحة( الملحق2) .

2. اعتمدت مقارنة نتائج الاسلوبين اعلاه بوصفها وسيلة للتعرف على مؤشرات إحصائية عن المحتوى السكاني الحالي من ناحية ، وبعد ترتيبة مجددا من ناحية اخرى .

3. تم اعتماد نتائج استبيان البحث (الأداة) في عرض تقديرات المحتوى السكاني لكتب الجغرافية لكل من الصفوف الستة للمرحلة الثانوية ، وذلك من وجهة نظر مدرسي مادة الجغرافية ( المبحوثين). فقد طلب الباحث في اداة البحث من مدرسي مادة الجغرافية في كل من صفوف المرحلة الثانوية تقدير الوزن النسبي للمحتوى السكاني اي القضايا المتعلقة بالتربية السكانية, اعتماداً على معايير المحتوى السكاني (اختياره وتنظيمه)، وذلك على ضوء فحوى المصفوفة الاولى . ويتم ذلك بتقدير تقريبي للوزن النسبي للموضوع والمفردات التي سيقاس تحصيل المتعلم فيها في المادة الاختبارية, بحيث يمكن معرفة ذلك بحساب "اعداد الصفحات" لتدريس كل موضوع من المادة الاختبارية بالنسبة الى الموضوعات الاخرى ، وإجراء مقارنة ذلك مع نتائج حساب الوزن النسبي لها التي قام بها الباحث (الملحق2) .

( نتائج البحث ومناقشتها في الرسالة القادمة ان شاء الله تعالى)

المصادر

القرآن الكريم .

1. إبراهيم, رياض وآخرون, 2006, مبادئ الجغرافية العامة / للصف الأول متوسط,,ط 25 منقحة، منشورات وزارة التربية, مطبعة كفاح العصامي, بغداد, العراق .

1. الأحمد, عدنان وآخرون, 2004 , التربية البيئية والسكانية, منشورات جامعة دمشق, كلية التربية, سوريا.

2. الأحمدي, عائشة سيف, 2007, قضايا التربية السكانية : مستوى المعرفة والاتجاهات لدى معلمات التعليم العام بالمدينة المنورة, اطروحة دكتوراه غير منشورة, كلية المعلمين, جامعة طيبة, المدينة المنورة, المملكة العربية السعودية .

3. حديد،احمد سعيد، وآخرون،2005، الجغرافية الاقتصادية للصف السادس الادبي، ط 24 ، منشورات وزارة التربية، بغداد، العراق

4. .حسين, وفيق واخرون, 2006, مبادئ الجغرافية العامّة للصف الاول المتوسط, ط25, منشورات وزارة التربية, بغداد .

5. الحفار ، سعيد محمد ، 1999، دراسة متعمقة، وحدة الدراسات البيئية ، جامعة قطر ، الدوحة ، قطر .

6. ــــــــــــ،2007، التربية السكانية ، في الموسوعة العربية ، المجلد السادس ، تربية وعلم النفس ، دار الفكر ، دمشق، سوريا .

7. زيتون ، عدنان سلمان، 1998، التربية السكانية ، دار الفجر ، عمّان، الاردن .

8. سلوم ،طاهر عبدالكريم، 2005،المرجع في التربية السكانية، منشورات جامعة دمشق، كلية التربية ،سوريا ، دمشق.

9. سايكس، اوجي ،1993، اعادة النظر في التربية السكانية: دراسة فنية رقم(2) ترجمة ونشر صندوق الامم المتحدة للسكان، نيويورك .

10. شريف، ابراهيم، وآخرون،2006، جغرافية الوطن العربي للصف الثاني المتوسط ، ط24 منقحة، منشورات وزارة التربية ،بغداد، العراق.

11. الظاهر, زكريا محمد, 2002, مبادئ القياس والتقويم في التربية, ط1, الدار العلمية الدولية, عمان, الاردن.

12. القاعود، ابراهيم ، واخرون ، 2001، مدى توافر التربية السكانية في كتب الجغرافية للمرحلة الاساسية العليا في الاردن ومدى اكتساب المعلمين لها ، في مجلة جامعة دمشق ، المجلد 17، العدد الاول 2001 ، دمشق ، سوريا.

13. . المركز الديموغرافي في القاهرة، 1978،السكان والتعليم في العراق ، ورقة عمل مقدمة من قبل الباحث عبدالمجيد حميد ثامر الكبيسي الى الحلقة الدراسية حول التخطيط الأقليمي والسكان المنعقدة في مقر الجمعية الجغرافية المصرية للفترة من 1-8/10/1978، القاهرة، مصر. منشورات ( CDC).

14. الكبيسي ، عبدالمجيد حميد ثامر ،1977 ، جداول الحياة المدرسية في العراق (School Life Table in Iraq) ، بحث ديموغرافي غير منشور مقدم الى الدورة الطويلة / الدبلوما العامة للمركز الديموغرافي بالقاهرة ( CDC) ، القاهرة، مصر.

15. الكبيسي ، عبدالمجيد حميد ثامر،1979 ، ديناميكية السكان وتنمية التعليم في العراق ، ملخص رسالة ماجستير(بالعربية) في فلسفة الديموغرافيا من المركز الديموغرافي بالقاهرة(CDC ) مصر .

16. الكبيسي ، عبدالمجيد حميد ثامر ،2004، دراسة في السكان والتربية ، بحث ديموغرافي منشور في مجلة العلوم الانسانية والاقتصادية(مجلة علمية محكمة ) تصدرها جامعة الانبار ،العدد الثاني – أيار 2004 ، الانبار ، العراق .

17. . الكبيسي،عبدالمجيد حميد ثامر ،2009، مفاهيم التربية السكانية ومهارات تدريسها والأتجاهات نحوها لدى مدرسي التعليم الثانوي، اطروحة دكتوراه غير منشورة ، الأكآديمية العليا للدراسات العلمية والأنسانية، قسم العلوم التربوية والنفسية، بغداد، العراق.

18. الكبيسي، عبدالواحد حميد،2007, القياس والتقويم, تجديدات ومناقشات ط1, دار جرير للنشر والتوزيع, عمان, الأردن .

19. اللقاني، احمد، وبرنس، رضوان، 1982، تدريس المواد الاجتماعية ، ط3، عالم الكتب، القاهرة،مصر.

20. مكتب اليونسكو الإقليمي للتربية في آسيا واوقيانيا, بانكوك, تايلاند, 1981 ا, التربية السكانية, كتاب مرجعي عن المحتوى والمنهجية, مترجم من اللغة الانكليزية إلى اللغة العربية من قبل مكتب اليونسكو الإقليمي للتربية في الدول العربية, منشورات مكتب اليونسكو الإقليمي للتربية في البلاد العربية, بيروت, لبنان .

21. نوفل, حلا وآخرون, 2006, دراسة محتوى الكتب المدرسية في مجال التربية السكانية مع التركيز على مفهومي النوع الاجتماعي والصحة الإنجابية, منشورات المركز التربوي للبحوث والإنماء, وزارة التربية والتعليم العالي بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان, بيروت، لبنان.

22. الهيتي, صبري فارس واخرون, 2006, الجغرافية العامة للصف الرابع العام,ط 18 منقحة، منشورات وزارة التربية, بغداد, العراق .

23. ـــــــــــــــــ، 2006أ ،مبادىء الحغرافية الطبيعية للصف الخامس الادبي، ط 27 ، منشورات وزارة التربية ، بغداد، العراق.

24. يونسكو ,1986, إعداد المعلمين في مجال التربية السكانية, دليل عملي, منشورات منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة UNESCO , مطابع اليونسكو, باريس, فرنســـــا .

25. يونسكو،1987، التربية السكانية اهتمام معاصر، دراسة حول مفاهيم التربية السكانية ومنهجيتها، منشورات المكتب الاقليمي للتربية في الوطن العربي،بيروت،لبنان.

26.Colson & De Souza, 2005 , PRB Survey of Population Education, PRB, USA.

27.Karen and other , 1992, Who’s Covering Population in social Studies, 1v2 A Survey of Secondary Socail Studies, Text zero Population Growth , Inc. , Washington, D.c. 20036,Ed.377048 .

28, Olawepo, J.A, 2000, Introducing Population Education into The Social Studies Curriculum at The Junior Secondary School Level in Nigeria, Ilorin Journal of Education Vol.20 Jun 2000, University of Ilorin, Education College, Nageria .

29. Pandey, J. I, 1999, Population Education in, Population Education.Content and Methodology, ch. 1, Faculty of Education, Institute of Advanced Studies in Education, A Central University,

30.Thamer, Abdul-Majeed Hameed Al-kubaisi, , 1979, Population Dynamics and Educational Development in Iraq , Master (Unpublished) Thesis, Cairo Demographic Center , CDC,(U.N. – A.R.E.) , Cairo .

31.Jamie Millie Islamia, New Delhi, India .

32. Yadav, .S.B, 1999, V11 Curriculum Development in Population Education, Content and Methodology, Jamie Millie, New Delhi, India .

د. عبدالمجيد حميد الكبيسي

العنوان الأكاديمي :الأكآديمية العليا للدراسات العلمية والإنسانية، قسم العلوم التربوية والنفسية، بغداد، العراق.

عنوان العمل :العراق/ وزارة التربية /المديرية العامة لتربية محافظة الانبار / مدير الاعداد والتدريب

154 Views

عن الكبيسي

تعليقات

  1. خادم العلوم قال:

     بسم الله الرحمن الرحيم

    حضرة الدكتور الكبيسي المحترم

    تحية من عند الله مباركة …..وبعد

    التربية السكانية من المواضيع الحيوية التي تحتاج الى التعريف العلمي بها ، وكوني احد المدرسين فانا اعاني من عدم وضوح مفاهيمها ، وهذا البحث الذي نشرته موسوعة دهشة العربية مشكورة يسد جزءا من الثقافة السكانية . وكما اقرأ لحضرتك مواضيع كثيرة بهذا الاختصاص على الانترنيت وكذلك بعض كتبك ، ارجو مساعدتي في اعطائي المواقع ذات الصلة ، وذلك من اجل الاطلاع والتعلم وخصوصا اني احضر للماجستير في موضوع مقارب جدا ، وكذلك من اجل تقديم مااتمكن من خدمة العلم بامكاناتي المتواضعة . شكرا للناشر ،وشكرا للدكتور عبدالمجيد حميد الكبيسي من العراق . ودمتم.

                                                                                                                                خادم العلوم

إلى الأعلى